غير مصنف

بينها قلم الرصاص ذو الممحاة.. هذه هي القصص الحقيقية وراء ظهور بعض أشهر الأشياء التي نستخدمها بشكل يومي

بينها قلم الرصاص ذو الممحاة.. هذه هي القصص الحقيقية وراء ظهور بعض أشهر الأشياء التي نستخدمها بشكل يومي

نعتاد على استخدام الكثير من الأشياء يومياً، وقد نستخدم أشياء بسيطة للغاية ولا نعتقد بأن كلاً من هذه الأشياء ورائها قصة غريبة عن نشأتها، فهل فكرت يوماً في أن الهاتف الخلوي التي تحمله هو مجرد قطعة من بولي كربونات (بولي كربونيت) وأن قدح القهوة الذي تحتسي منه القهوة يومياً ما هو إلا قطرة ساخنة من الزجاج المنصهر، والزر الصغير الكائن على القميص، والذي لا نُعطي له أي اهتمام مر بمراحل كثيرة جداً حتى وصل إلى القميص الخاص بك، فباختصار إن الأشياء التي نحسبها عادية هي في حقيقة الأمر غير عادية مطلقاً.

1- أُدخلت ربطات العنق الفرنسية من قِبل المرتزقة الكروات


كان الملك لويس الثالث عشر قد استأجر المرتزقة الكروات في القرن السابع عشر والذين كانوا يربطون قطعة من القماش حول عنقهم، وحين رأى الملك لويس قطعة الملابس هذه أبدى إعجاب شديد بها، ثم بعد ذلك ألزم مملكته بارتداء هذه القطعة خلال التجمعات الملكية، وأطلق عليها “لا كرافات”، وهي ما تعني ربطة عنق بالفرنسية، ومن هنا بدأ الناس بارتدائها ليضفوا ثمة مميزة على ملابسهم.

2- تم اختراع النعناع المنعش للنفس من قِبل المصريين


يجب أن نعطي الفضل لأصحابه، فقد أكتشفنا أن المصريون هم من قاموا باختراع النعناع المنعش للنفس وذلك لمحاولة منهم لمكافحة الرائحة الكريهة الناتجة عن تسوس الأسنان والبكتيريا الموجودة بالفم، لذلك قاموا بعمل خليط بين اللبان الذكر (اللبان الشحري) والقرفة ثم قاموا بغلي الخليط في العسل.

3- نشروا الأزتيك الفشار من نيو مكسيكو إلى العالم


يعود الفضل لانتشار الفشار فى العالم للأزتيك (وهي مجموعة عرقية من نيو مكسيكو) حيث قاموا بوضع الفشار في قلائدهم وأغطية الرأس كما أنه كان يستخدم لتزيين التماثيل الدينية في مجتمع الأزتيك.

4- تم استخدام الكعب العالي لأول مرة في أوروبا في العصور الوسطى


تمت صناعة الكعب العالي في أوروبا في العصور الوسطى في بادئ الأمر لحماية القدمين وليس من أجل الموضة، وتم حفر الكعب من الخشب ثم مزجه بالأحذية العادية وذلك لتجنب الأوساخ الموجودة على الطرق، فمن هنا بدأ تطور الأحذية لتصبح جزأ لا يتجزأ من الموضة.

5- اُخترع الغلاف الفقاعي عن طريق الخطأ!


هل تصدق أن الغلاف الفقاعي قد تم اكتشافه عن طريق الخطأ؟! حيث اخترع كلاً من ألفريد فيلدينغ ومارك تشافانس الغلاف الفقاعي عن طريق الخطأ بينما كانا يحاولان تصميم نوع جديد من ورق الحائط المركب. تنتج شركة “سيلد إير” أطنان من الغلاف الفقاعي وتجني 8 مليار دولار سنوياً! هؤلاء يمكننا أن نطلق عليهم أنهم قد استطاعوا بيع الهواء “حرفياً”!!

6- القلم الرصاص ذو الممحاة


أصبح هيمن ليبمان من الأثرياء عندما باع براءة اختراع دمج الممحاة بالقلم الرصاص بمبلغ 100،000 دولار! فمن بعد عام 1858، تم دمج أقلام الرصاص بالممحاة، وذلك بفضل ليبمان الذي جمع بين الممحاة وقلم الرصاص، وجعل حياتنا أسهل.

7- اُخترعت رقائق البطاطس من قِبل طاه محبط أراد أن يعلم زبوناً درساً مهماً


كان يشتهر الطاه جورج كروم بكون أطباقه ليست بها أي عيب بل وأنها مثالية دوماً، ولكنه صُدم عندما جاء إليه تعليق سلبي من زبون، ولكي يُلقن هذا الزبون قام بتقطيع البطاطس بصورة رفيعة جداً وقليها بالزيت وعندما طهت وضع عليها بعض من الملح، وقام بتقديمها للزبون، ولكنه قد فوجئ عندما وجد الزبون قد أُعجب بهذا الطبق بشدة بل وإنه طلب هذا الطبق ثانية، وهكذا بدأ إنتاج رقائق البطاطس، أليس هذا مثير للاهتمام؟

وأخيراً أخبرنا في التعليقات إن كنت سمعت بقصص هذه الأشياء من قبل؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى